ليبياأخبار مميزة

خبير بيئي: ارتفاع نسبة الأمراض في الجنوب بسبب النفايات النووية

أكد المحاضر في مجال البيئة بجامعة سبها الدكتور محمد ناجي، أن “جميع المؤشرات والشواهد تؤكد أن ارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض الخطرة في الجنوب الليبي شغل كثيراً من الباحثين، ما دفعه لإعداد بحث شامل عن المسببات الحقيقية وراءها”.

وأكمل ناجي، في تصريحات صحفية له،  أن “الجهود البحثية أثبتت أن ارتفاع نسبة هذه الأمراض خاصة بين الأطفال، نتيجة سببين رئيسيين؛ أولهما الاستيراد الغدائي لمواد غير مصدق عليها من الجهات المختصة، واحتمالية وجود مواد مشعة ونفايات نووية مدفونة في المنطقة الجنوبية، بالإضافة إلى مخلفات الحروب”.

وأضاف أن مثل هذه المواد تعتبر خطراً حقيقياً يرقى لدرجة الكارثة: “هذه النفايات مهما دفنت في عمق وبعيداً عن سطح الأرض فإن خطرها يظل قائماً على البيئة والإنسان على حد سواء”.

أخبار ذات صلة