ليبيا

“الدرسي” يكشف عن تهالك البرلمان واستشراء الفساد في الدولة

المتوسط:

قال عضو مجلس النواب إبراهيم الدرسي إن مجلس النواب متهالك بسبب الانقسامات الموجودة في طبرق وطرابلس، مطالبا رئيس المجلس برفع الحصانة البرلمانية عن النواب المنشقين ومحاسبتهم لأنهم تعهدوا بوحدة و أمن ليبيا وبالمقابل يقومون حالياً بتعريض أمن و إستقرار البلاد للتقسيم و الدمار.

وأضاف ”منذ فترة ويعاني مجلس النواب من الوصول للنصاب وهناك قضايا رفعت ضد قرارات مجلس النواب المصيرية و الحاسمة كاعتماد الدستور لكنها لم تصل للنصاب القانوني بسبب تغيب النواب المنشقين لذلك اقترحنا على المستشار صالح إعداد نصاب جديد وإعتماده للتمكن من التعديل و إصدار القوانين حماية لها لأنه لا يوجد نص رادع وقوي باللوائح الداخلية بخصوص مسألة غياب النواب”.

وبيّن أن  70% وأكثر من قوانين اللائحة الداخلية لمجلس النواب هي ذاتها لائحة المؤتمر العام، مبدياً أسفه من عدم وجود لجان بمجلس النواب كباقي الدول الأخرى تعقد اجتماعاتها لمناقشة الحكومة بعكس جلسات البرلمان التي تعتمد بشكل رئيسي على المستشار صالح.

ويرى أن قيام مجلس النواب بتشكيل لجنة للمتابعة أو التحقيق في أوجه صرف لجنة الأزمة برئاسة مصطفى كنونو أمر غير صحيح لأن الحقوق ستضيع بإتباع هذه الطريقة، مضيفاً” الثني في الكثير من الأمور قاد المرحلة باقتدار لذلك ليصرح بأسماء الأشخاص وأين ذهبت الأموال و الملايين لمحاسبة الفاسدين وإن لم يكن هناك فاسدين من الممكن أن تصريحاته وإتهاماته تعود لأمور شخصية مع منطقته”.

الوسوم

أخبار ذات صلة