ليبياأخبار مميزة

لافروف يحمل الناتو مسؤولية الفوضى في ليبيا

المتوسط
حمل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، حلف شمالي الأطلسي، “ناتو” مسؤولية ما آلت إليه الأمور في ليبيا من فوضى وانفلات أمني.
وقال لافروف خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول تعزيز الأمن والسلام في إفريقيا، أمس الخميس، إن “التدخل العسكري الذي شنه الناتو على ليبيا قبل 8 سنوات أغرق البلاد بالفوضى وقوض منظومة ضمان الأمن في شمال إفريقيا، وتسبب بانتشار الأسلحة والعناصر الإجرامية في كافة أنحاء القارة“.
وأضاف لافروف أن ليبيا أصبحت ملاذا ومعقلا لمختلف الإرهابيين، الذين ينضم إليهم مسلحون قادمون من العراق وسوريا وبلدان أخرى. ” مؤكدا أن “أمن دول غرب ووسط إفريقيا بات مهددا، وأمن دول أوروبا الجنوبية أيضا“.
وشدد لافروف على أن روسيا مستعدة لدعم مختلف المبادرات لتعزيز الأمن والسلام في إفريقيا، بما في ذلك العمل على مشروع قرار حول تمويل عمليات حفظ السلام في إفريقيا.

الوسوم

أخبار ذات صلة