عربي

“هيومن رايتس ووتش” توثق حالات الاختفاء قسري بالعراق

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش، قوات الجيش والأمن العراقية وميليشيات الحشد الشعبي، بممارسة الإخفاء القسري لعشرات آلاف الرجال والأطفال، في إطار عمليات “مكافحة الإرهاب”.

وقالت هيومن رايتس ووتش، إن هذه الأجهزة متورطة بانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان عن طريق الاختفاء القسري والموت خلال الاحتجاز.

وبحسب تقرير المنظمة، فقد قدرت “اللجنة الدولية للمفقودين” التي تعمل مع الحكومة العراقية عدد المفقودين بالعراق بما يتراوح بين 1.2 مليون شخص، وهو نفس العدد الذي توصلت إليه اللجنة الدولية للصليب الأحمر، موضحة أن العراق بها أعلى نسبة من المفقودين في العالم.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن ميليشيات الحشد الشعبي مسؤولة عن حوالي نصف حوادث الاختفاء.

الوسوم

أخبار ذات صلة