عربي

إسرائيل تخفف التوتر باستئناف دخول الغذاء إلى قطاع غزة

المتوسط:

سمحت إسرائيل باستئناف دخول البضائع التجارية إلى قطاع غزة يوم الأربعاء في إشارة على تخفيف التوتر تزامنا مع سعي مصر للتوصل إلى وقف طويل الأمد لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

لكن احتمال التوصل إلى اتفاق بين إسرائيل والحركة الإسلامية المسلحة التي تهيمن على قطاع غزة أثار قلقا داخل حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليمينية من أن تستغل الحركة أي استراحة من القتال في بناء ترسانتها الصاروخية.

وناقش مجلس الوزراء الإسرائيلي الأمني المصغر هذا الوضع. وفي بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء قال مسؤول دبلوماسي إسرائيلي إن على حماس أن تبرهن على التزامها بالهدنة.

وإلى جانب المطالبة بالهدوء على الحدود، قالت إسرائيل إن على حماس إعادة رفات جنديين قتلا خلال حرب غزة عام 2014 وإطلاق سراح مدنيين اثنين لا يزال مصيرهما مجهولا لكن إسرائيل تقول إنهما محتجزان لدى حماس.

وقال البيان ”لن يُبرم اتفاق مناسب مع حماس دون إعادة أبنائنا ومواطنينا ودون ضمان (حماس) للهدوء لفترة مطولة“.

وأعلنت إسرائيل يوم الثلاثاء أنها سترفع الحظر على البضائع التجارية الذي كانت فرضته في التاسع من يوليو تموز ردا على إطلاق ناشطين فلسطينيين لبالونات حارقة عبر الحدود.

وعلى مدى الأيام الماضية تراجعت التقارير عن إطلاق هذه البالونات التي تسببت في حرق مساحات واسعة من الأراضي الزراعية والغابات في جنوب إسرائيل.

 

 

 

الوسوم

أخبار ذات صلة