ليبياأخبار مميزة

آمر الكتيبة 128 مشاة: لا وجود لعناصر إرهابية في حقل المبروك بعد تمشيط المنطقة

خاص – المتوسط

أشار آمر الكتيبة 128 مشاة، الرائد حسن الزادمة، إلى أن الكتيبة قامت بتمشيط المنطقة المجاورة لحقل المبروك النفطي جنوب مدينة سرت.

وقال «الزادمة» في تصريح خاص لـ «المتوسط»، «تواردت معلومات عن وجود مجموعة من الإرهابيين في حقل المبروك جنوب سرت، ما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي، المتحالفة مع «داعش»، وتحركت السرية الأولى من الكتيبة 128 مشاة، المتمركزة في منطقة هراوة، مع الخلية 115 التابعة للقيادة العامة وقاموا بتمشيط المنطقة، ولكن لم يجدوا أثرا لتلك الأعداد من الإرهابيين».

وأشار إلى أن «تحركات الإرهابيين تكون محسوبة في المناطق التي تسيطر عليها القوات المسلحة، حيث يخرجون بأعداد قليلة ويعودون إلى أماكنهم بسرعة»، موضحا أن «ضعف شبكات الاتصال والمسافات الشاسعة في منطقة الجنوب تؤثر على تحركات القوات للقبض على الإرهابيين».

وكانت الكتيبة 128 مشاة التابعة للقيادة العامة للجيش، نشرت عبر حسابها على موقع فيسبوك، صورا تظهر تمشيط حقل المبروك جنوب سرت، أمس الثلاثاء، من قبل السرية الأولى التابعة للكتيبة، وسرية 115 المقاتلة، بعد ورود معلومات بوجود بعض من سرايا الهاربين والدواعش في الحقل.

كما نشرت الكتيبة فيديو مصور لسرية الاستطلاع بالكتيبة، يبيّن سيطرتها على كامل المنطقة.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الوسوم

أخبار ذات صلة