مجتمع

دراسة تعطي املا جديدا لمرضى الورم النخاعي

 

أظهرت بيانات محدثة نشرت، الأحد، أن أكثر من نصف المرضى الذين يعانون من مراحل متقدمة من الورم النخاعي المتعدد واستنفدوا خيارات العلاج ظل مرضهم في حالة خمول تام بعد تلقيهم علاجا مناعيا تجريبيا من إنتاج شركة بلوبيرد بيو يتضمن تعديلات جينية في إطار دراسة صغيرة في مراحلها الأولية.

ومن بين 18 مريضا تلقوا جرعة علاجية من العقار “بي.بي2121″، استجاب جميع المرضى للعلاج باستثناء واحد لتبلغ نسبة الاستجابة 94 بالمئة، بينما ظل المرض لدى 56 بالمئة في حالة خمول بعد متابعة استمرت 40 أسبوعا في المتوسط عقب تلقي العلاج.

وقال الباحثون، الذين كشفوا عن البيانات في اجتماع للجمعية الأميركية لأمراض الدم في أتلانتا، إن الاستجابة للعلاج سريعة جدا، وإن الكثير من المرضى يواصلون التحسن بمرور الوقت.

أخبار ذات صلة