حوار

الجهاني لـ المتوسط: قرارات مجلس الأمن بشأن ليبيا تحركها الدول خمس الكبرى

حوار خاص المتوسط/ حنان منير

80 نائبا من مختلف المدن والتوجهات اجتمعوا في العاصمة المصرية القاهرة لبحث إيجاد حل للأزمة الليبية ولتقريب وجهات النظر.. اجتماعات تواصلت لثلاثة أيام جرى خلالها طرح مختلف الموضوعات التي تؤرق الشارع والساسة الليبيين على السواء… للتعرف أكثر على كواليس الاجتماعات التقينا عضو مجلس النواب عصام الجهاني

حدثنا عن اجتماعاتكم في القاهرة؟ 

مصر لها دور تاريخي في ليبيا ولا يوجد في اجتماعنا أي شيء تحت الطاولة وجميع الموضوعات فوق الطاولة وما يحدث في ليبيا يؤرق مصر فجرحنا واحد وتحدثنا عن محاور رئيسية وهي وحدة التراب الليبي والتداول السلمي للسلطة ومدنية الدولة كما باحثنا  حول اشتباكات العاصمة طرابلس وأكدنا أن توقف الاشتباكات مرتهن بخروج التشكيلات المسلحة من طرابلس وتسليم سلاحها أو انضمامها للمؤسسات الشرعية ، وتشكيل حكومة وطنية ما يعني انتهاء المجلس الرئاسي.

وارتكزت أيضا المباحثات على وحدة التراب الليبي وان مجلس النواب هو الممثل للشعب ولا يوجد حل سياسي إلا بموافقة مجلس النواب كما جرى الاتفاق على مدنية الدولة.

برأيك هل للجامعة العربية دور في حل الأزمة الليبية؟

الجامعة العربية مظلة صحيحة ولكن في بعض الاحيان يكون دورها ضعيف ولديها إخفاقات ولكن لها دور أساسي ومفصلي بعض الأحيان

ما تقيمك لدور مجلس الأمن، في حل الأزمة الليبية؟

قرارات مجلس الأمن يحركها الدول الخمس وهي (فرنسا وأمريكا وإيطاليا وروسيا وبريطانيا) وحتى الآن لم يخرج مجلس الأمن بقرار يساعد في حل الأزمة الليبية والكارثة الأكبر هي دعم مجلس الأمن لحكومة الوفاق غير الشرعية والتي أنتجها اتفاق الصخيرات الفاشل.

برأيك هل تقوم البعثة الأممية بدور فعال في ليبيا؟

البعثة بجميع مندوبيها موظفين يتحدثون عن الأزمة الليبية التي يتجه وضعها نحو الأسوأ وهناك تقارير خطيرة بشأن تقسيم ليبيا وبالتالي تعمل مصر على تأمين ليبيا لان تراب أرض ليبيا يهم مصر وأمنها.

وماذا عن عدم حضور النواب المجتمعين في طرابلس.

نواب طرابلس معترضون وهذا رأيهم أنا أعتبره غير صحيح نحن نعقد اجتماعات تشاورية وأمام امر خطير أن حوالي 30 نائب يجتمعون في طرابلس وأعلنوا عن رئاسة لهم ما يشكل خطورة على الأمن القومي لانهم يهددون الأمن ومن لم يحضر اليوم سيحضر غدا

لماذا لم نرى حوار ليبي – ليبي فهل ضاقت بكم أرض ليبيا لتجتمعوا خارجها؟

نحن ننظم اجتماعات في ليبيا ولكن النواب لديهم مخاوف من الحرب في ليبيا لذلك فإن بعض النواب يخاف من الاجتماع في طبرق والبعض الأخر يخاف من طرابلس كما أن مصر تعتبر ليبيا ونحن في أرضنا والمحصلة أن مصر دورها مهم واجتماعانا مهم

والنواب توافقوا على عقد جلسة في الجنوب، وأعتقد أن يتم عقدها في غات، قبل موعد إحاطة المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، المقررة في 29يوليو الجاري

الوسوم

أخبار ذات صلة