أخبار محلية

“مركز علاج وتأهيل أطفال التوحد” يعلن تسجيل 883 حالة داخل عيادات الكشف المبكر

المتوسط:

أعلن أول مركز متخصص في علاج وتأهيل أطفال التوحد تابع لوزارة الصحة عن تسجيل 883 حالة لأطفال مصابين بمرض التوحد تم الكشف عنهم داخل عيادات الكشف المبكر، فيما بلغ عدد الحالات المسجلة عبر الموقع الإلكتروني للمركز على شبكة الإنترنت 1500 حالة.

وأوضح مدير المركز الوطني لعلاج وتأهيل أطفال التوحد “خالد النجار” أنه قد تم تأهيل فريق متخصص لاستقبال الحالات وإجراء الكشف المبكر كما تم افتتاح عيادات الكشف المبكر واستقطاب فرق وكوادر متخصصة طبيًا وسلوكيًا ونفسيًا بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية، وتم أيضًا تجهيز عيادات الكشف بكافة مستلزمات التشخيص والأجهزة والأدوات.

ويقدم المركز خدمات الكشف المبكر عن حالات التوحد وطيف التوحد باستخدام أحدث الاختبارات التربوية بالاستعانة بفريق متعدد التخصصات، كما يقدم المركز خدمات تشخيصية عن طريق (اختبارات الذكاء، اختبارات سلوكية، مهارات الحياة اليومية والوظيفية ومهارات التخاطب).

كما يقدم خدمات تربوية للأطفال من سن الـ 4 حتى 12 سنة وفقا لأحدث البرامج التربوية العالمية بما يتناسب مع قدرات وخصائص كل حالة، فضلًا عن تقديمه خدمات تأهيلية وخدمات مساندة علاجية ووظيفية وعلاج طبيعي وسلوكي، من خلال فرق متخصصة تعمل على توعية أهالي الأطفال لتسهيل دمجهم اجتماعيا وأكاديميا.

وأوضح مدير المركز الوطني لعلاج وتأهيل أطفال التوحد أن رؤية المركز تتمثل في 3 مراحل وهي فتح عيادات كشف مبكر وإصدار بطاقات للحالات وصولًا إلى حصرها، ثم افتتاح مبنى للتدخل المبكر والشروع في استقبال الحالات وبدء تعامل فرق المختصين مع الأطفال، فيما تتمثل المرحلة الثالثة في استقبال أول حالات إيواء داخل المركز.

وأشار “النجار” إلى أن المركز على تواصل مع مراكز عربية ودولية متخصصة في علاج وتأهيل أطفال التوحد في كل من مصر والأردن وبريطانيا بهدف تقديم الاستشارات وتبادل الخبرات.

الوسوم

أخبار ذات صلة