ليبياأخبار مميزة

محلل سياسي إيطالي يكشف خطة روما : حان الوقت للتفكير بدولة فيدرالية في ليبيا

لوّح محلل سياسي إيطالي بالحاجة إلى البدء بالتفكير في كل ما يتعلق بحلول طويلة الأجل في ليبيا، والتفكير بدولة “فيدرالية”.

وقال الرئيس المشارك لقسم الشرق الأوسط ـ شمال أفريقيا في مركز (ISPI) للدراسات السياسية الدولية، أرتورو ڤارڤيللي، في مقابلة مع وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، أن الفدرالية السالفة الذكر، “تشتمل على ثلاث مناطق: طرابلس، برقة وفزان”، أو “أي شكل آخر من أشكال تسليم السلطة إلى المجتمعات المحلية أو المدن الأخرى، مثل مصراتة، التي تلعب دوراً مهماً”.

وتابع الخبير بالشأن الليبي، “أعتقد تمامًا أن هذه هي الطريق التي يجب سلكها”، ورأى أن “فكرة الفيدرالية هذه تبرز في كل مرة ينبغي فيها التغلب على مأزق سياسي أو عسكري”. وأردف “من الضروري البدء بالتفكير في البلاد متجاوزين الصدام بين السرّاج وحفتر، لأنني لا أتخيل أنهما سيكونان بعد خمس سنوات، ممثلين سياسيين وعسكريين مهمين”.

ووفقًا لڤارڤيللي، فإنه “يمكننا بالتأكيد أن نفكر بنوع من الفدرالية أو نقل السلطة بشكل ما”، وهذا “يعني في ليبيا، وهي دولة استندت عائداتها بشكل حصري تقريبًا إلى بيع المواد الهيدروكربونية للخارج، التحدث عن إعادة توزيع الموارد”، أو “تحديد ما يخص لهذه المدينة أو المنطقة أو تلك”، موضحا أن “حلاً كهذا من شأنه فسح المجال للتهدئة”.

وأعرب المحلل السياسي عن قناعته بأن هذا الخيار الأخير، “يمثل على الإطلاق، السبيل الذي ينبغي للمجتمع الدولي أن يؤيده بمزيد من الاقتناع”، واصفاً الصدامات التي تدور في طرابلس منذ أوائل أبريل/نيسان الماضي، بأنها “حرب من أجل الموارد، وحول كيفية إعادة توزيع الثروات”.

 

أخبار ذات صلة