ليبياأخبار مميزة

المسماري : نطارد الإرهابيين في منطقة الكفرة حتى الآن

المتوسط:

أكد المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري ، ” أن منطقة الكفرة العسكرية ما تزال تطارد الإرهابيين في المنطقة”

وأضاف المسمارى، خلال مؤتمر صحفي له اليوم الأربعاء ، ” أن كل من ساهم في مساعدة الجماعات الإرهابية أو دعمهم ماديا أو معنويا، سيلاحق بالقانون ولا نتهاون في ذلك”.

وأوضح المسماري،” أن من أراد حماية ابنه فليمنعه من مساعدة الدواعش، و أن كل المتهمين سيقدمون للمحكمة العسكرية”.

وأكمل المسماري ، ” إن بلاده تستعد لافتتاح مركز التدريب العسكري العام في مدينة سبها والذي سيساهم في ضخ دماء جديدة في الجيش الليبي، عن طريق تجنيد الشباب وفتح باب الجندية”.

وتابع:” الدوريات تجوب الصحراء في منطقة الكفرة لملاحقة المهاجرين غير الشرعيين، وتم القبض على أكثر من 72 مهاجرا غير شرعي”.

وأكمل:” على كل ليبي أن ينتبه إلى تهريب مهاجرين غير شرعيين وفي حالة القبض على أي مهرب لأفراد داخل ليبيا أو ينقل مواد ممنوعة فسيتم تطبيق القانون عليه، وإذا كان المعدات المهربة أسلحة مستخدمة في الإرهاب فيحاسب المهرب محاسبة الإرهابيين”.

الوسوم

أخبار ذات صلة