ليبيا

«الوطنية لحقوق الإنسان» تدين الهجوم الإرهابي على مستشفى الجلاء بطرابلس

المتوسط:

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، عن إدانتها واستنكارها للهجوم الذي شنته أحد الجماعات المسلحة على مستشفى الجلاء للنساء والولادة في طرابلس، حيث أطلق المهاجمون النار على أحد الأطباء وهددوا سلامة وأمن الطاقم الطبي في المستشفى، مما أدى إلى توقف جميع الخدمات الطبية بالمستشفى .

وأكدت اللجنة في بيان لها، اليوم الخميس، عن استيائها واستنكارها الشديدين لما يتعرض له مركز سبها الطبي والأطقم الطبية والطبية المساعدة من هجمات واعتداءات مسلحة من قبل الجماعات و التشكيلات الخارجة عن القانون .

وأضاف البيان: « قامت مجموعة مسلحة بإطلاق النار على الدكتور علي الصادق أخصائي العظام بالمركز في منطقة الناصرية، حيث أصيب الصادق في قدميه وأجريت له عملية في مصحة الأمل، بالإضافة إلى الاعتداءات المتكررة ضد العناصر الطبية والعناصر الطبية المساعدة مما عرض سلامة وحياة الأطباء للخطر وأعاق قيامهم بمهامهم الطبية وتوفير الخدمات الصحية للمرضي».

واعتبرت اللجنة الوطنية أن ممارسة العنف اللفظي والبدني والتهديد بحق العاملين في المجال الطبي والصحي هي سلوكيات غير أخلاقية وغير قانونية، تعيق توفير الخدمات الصحية وإيصالها لمستحقيها .

وطالبت اللجنة، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني ووزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني بتأمين وحماية المستشفيات والمراكز الطبية والصحية في مدينتي طرابلس وسبها وضمان سلامة العاملين في القطاع الصحي .

 

الوسوم

أخبار ذات صلة