عربي

«ملتقى فلسطين» يُطالب بإعادة بناء منظمة التحرير

المتوسط:

طالب «ملتقى فلسطين»، الذي يضم عشرات المثقفين، جميع أبناء شعب فلسطين، بضرورة تركيز الجهود والطاقات لإعادة بناء الكيانات الوطنية الفلسطينية الجمعية، وفي مقدمتها منظمة التحرير الفلسطينية، وذلك وفقا للأسس والتوصيات التالية:

أولاً: دعا «مُلْتَقَى فِلَسْطِينْ»، خلال بيان له، «أعضاء المجلس المركزي»، إلى إغفال الدعوة المتسرِّعة إلى حلِّ “المجلس التشريعي” وذلك بالرُغم من إدراكنا حقيقة أنَّ هذا المجلس قد تجاوز فترة مشروعيته)، ويتمنى عليهم ألا يُقْدِمُوا على اتخاذ قرارات من شأنها تكريس الانقسام الداخلي الفلسطيني، أو تحويله إلى انفصال سيجري تعزيزه، وترسيخ وجوده، عبر إجراءات وقرارات وتصرفات يُتَوقَّع أنْ يُقْدِم عليها أيٌّ من طرفيِّ الانقسام الوطنيِّ المُهْلِك.

ثانياً: يُوصي «مُلْتَقَى فِلَسْطِينْ» بأن يقترن أي قرار بحلّ “المجلس التشريعي” بتوفر إمكانية فعلية لإجراء انتخابات تشريعية، ورئاسية، ديمقراطية ونزيهة وشفافة، في جميع الأراضي الفلسطينية الخاضعة لولاية السُّلطة الفلسطينية، أي في قطاع غزة والضفة الغربية وضمنها القدس الشرقية، فمن دون ذلك سيكون حل المجلس التشريعي بمثابة إجراءٍ متعجل وغير سويٍّ، أو خطوة غير صائبة، ولعله لن يُفْضِي إلى شيء سوى إغلاق إمكانية استعادة اللُّحمة الوطنية الفلسطينية.

ثالثاً: يُوصي “مُلْتَقَى فِلَسْطِينْ” بأن يترافق ما تقدَّم مع العمل الفوري، الحتمي والواجب والضَّروري وذو الأولوية الوطنية القصوى، على إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية، وهيكلتها، وتفعيلها، وتجديد حيويتها، وتعزيز حضورها بوصفها الكيان السياسي الجامع لشعب فلسطين في شتَّى أماكن وجوده.

رابعاً: «مُلْتَقَى فِلَسْطِينْ» يؤكد مجدداً على الضَّرورة الوطنية المُلحَّة لفك الارتباط الوظيفي والإداري بين منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الفلسطينية لأن لكلٍّ من هذين الكيانين متطلباته المتباينة، ووظائفه المحددة، الأمر الذي يستوجب قصر وظائف السلطة الفلسطينية على ما أُنْشئت أصلاً من أجله.

خامساً: يُؤكد «مُلْتَقَى فِلَسْطِين» الحاجة الوطنية الرئيسة والملحَّة إلى عدم إتاحة الفرصة لأي طرف من الأطراف، بالانفراد في التحكم بالنظام السياسي الفلسطيني.

سادساً: يطلب «مُلْتَقَى فِلَسْطِين» من أي طرفٍ فلسطيني معنيَ أو ذي صلة، عدم الإقدام على إبرام أي اتفاقات، أو الانخراط في أي تفاهمات مكتوبة أو غير مكتوبة، مع حكومة إسرائيل.

سابعاً: يُوصي «ملتقى فلسطين» بأن يتكفَّل “المجلس المركزي الفلسطيني” بإصدار قرارٍ قاطع ونهائيٍّ وحاسمٍ، وذي آليات تنفيذية عاجلة، بشأن التحرك الفلسطيني الهادف إلى رفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة، وعمل كل ما من شأنه إنهاء هيمنة سلطة حركة حماس الأحادية.

الوسوم

أخبار ذات صلة