دولي

خامنئي: نواجه فترة حساسة بسبب التهديدات الأميركية

بعد العقوبات التي أعادت واشنطن فرضها على طهران، بسبب عدم التزامها ببنود الاتفاق النووي وسياساتها المزعزعة للاستقرار في المنطقة، أتى الاعتراف بالمعاناة من داخل إيران، ومن قمة هرم السلطة.

وأقر المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، في خطاب بثه التلفزيون الرسمي، الخميس، أن إيران “تواجه فترة حساسة بسبب التهديدات الأميركية والمصاعب الاقتصادية”.

وأدلى خامنئي بالخطاب أمام ميليشيا الباسيج، وكبار قادة الحرس الثوري، ذراع إيران العسكرية الأهم للتدخل في شؤون دول المنطقة.

وأضاف صاحب أعلى سلطة في إيران: “اجتماعنا يأتي في مرحلة حساسة تعيشها بلادنا والمنطقة وخصوصا بالنسبة للشعب الإيراني”.

وفي تلميح إلى استجداء الشعب الإيراني لتحمل المزيد من الضغوط الاقتصادية والمعيشية، وجه خامنئي رسالة مبطنة إلى الإيرانيين، وقال: “شعبنا لا يقبل الانكسار أبدا وهو ليس شعارا فقط”.

أخبار ذات صلة