اقتصاد

كندا تؤجل كلمتها أمام الأمم المتحدة لحين انتهاء اتفاقية “نافتا”

المتوسط:

أعلنت الحكومة الكندية يوم السبت أن وزيرة الخارجية كريستيا فريلاند أجلت كلمة بلادها هذا العام أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة لكي تتمكن من التركيز على المباحثات التجارية الجارية مع الولايات المتحدة.

وتجري كندا مباحثات يشوبها التوتر منذ شهور مع الولايات المتحدة من أجل الوصول إلى أرضية مشتركة بشأن تعديل اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) بعد أن قالت المكسيك وواشنطن إنهما توصلتا إلى اتفاق في 27 أغسطس آب.

وقالت المكسيك يوم الجمعة إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكندا تبذلان جهودا لحل خلافاتهما، وهو ما عزز الآمال في أن يظل الاتفاق يضم الأطراف الثلاثة.

وقال آدم أوستين المتحدث باسم فريلاند إن الوزيرة عادت إلى كندا للمشاركة في العمل الجاري بشأن نافتا. لكنه أضاف أنها لا تخطط للعودة إلى واشنطن في الوقت الحالي.

وكان من المنتظر أن تلقي فريلاند كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم السبت. وجرى تغيير ترتيب كندا في قائمة الدول التي سيلقي ممثلوها كلمات إلى يوم الاثنين وفقا لما ذكرته بعثتها لدى الأمم المتحدة.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة