ليبياأخبار مميزة

«الوطنية لحقوق الإنسان»: تدعو أطراف القتال إلى وقف العنف في يوم السلام

المتوسط:

دعت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، جميع الأطراف المتحاربة إلى وقف جميع أشكال العنف والاقتتال وتعزيز السلام والاستقرار الوطني.

جاء ذلك خلال بيان من اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ذكرى الاحتفال السنوي باليوم الدولي للسلام والذي يوافق اليوم الجمعة 21 سبتمبر، حيث خصصت الجمعية العامة هذا التاريخ لتعزيز المثل العليا للسلام فيما بين الأمم والشعوب.

وأضاف البيان أن «السلام هو أكثر بكثير من مجرد وضع الأسلحة جانبا، فهو يتعلق ببناء مجتمع يعيش فيه الناس في مأمن من العنف والفقر ويتقاسمون فيه منافع الازدهار، وهو يتعلق بالنمو معا وأن يدعم كل منا الآخر بوصفنا أفرادا في وطن واحدة».

وأهاب البيان بـ «كل أفراد المجتمع الليبي في اليوم الدولي للسلام أن يتذكروا إنسانيتهم المشتركة لترسخ أسس التعايش المشترك، وأن تضم صفوفهم بناء مستقبل خالٍ من الصراعات والحروب، وتدعونا جميعا إلى إحياء يوم عالمي لوقف العنف وتعزيز السلام والاستقرار الوطني والاجتماعي».

وفي ختام البيان، دعت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، إلى العمل لمساعدة جميع البشر على بلوغ الكرامة والمساواة، و«في هذا اليوم الدولي للسلام، عبروا عن التزامكم بالسلام بأن تصبحوا أنصارا للسلام».

الوسوم

أخبار ذات صلة