ليبياأخبار مميزة

«العربية لحقوق الإنسان»: مقتل أكثر من 30 ألف ليبي منذ بدء الصراع في 2011

المتوسط: أحمد عادل

أكد علاء شلبي، الأمين العام للمنظمة العربية لحقوق الإنسان، مقتل أكثر من 30 ألف ليبي منذ بدء الصراع في البلاد عام 2011 وحتى الآن.

وقال شلبي، في بيان حصلت «المتوسط» على نسخة منه: “ترجح التقديرات مقتل أكثر من 30 ألف ليبي منذ العام 2011، إضافة إلى ثمانية آلاف محتجز على الاقل، بينهم ٤ آلاف من المهاجرين غير النظاميين، و٤ آلاف ليبي محتجزين في أوضاع شديدة السوء وبصورة غير قانونية”.

جاء ذلك خلال فعالية للمنظمة على هامش الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في جنيف، والتي تناولت استعراض تداعيات النزاعات المسلحة على أوضاع حقوق الإنسان في المنطقة العربية.

وحذر الأمين العام للمنظمة العربية، من انزلاق نظام الأمم المتحدة إلى الفشل الكامل عبر العجز عن التفاعل إيجابا مع أوضاع ساحات النزاع المسلح، مشيرا لأهمية التراجع عن الأفكار المشوهة الداعية لبناء قدرات الجماعات المسلحة غير الشرعية، والذي من شأنه منح تلك التنظيمات دعما لاستمراريتها.

وشدد على أنه من المؤسف أن تشهد الآليات الاممية والدولية لحقوق الإنسان طفرة في النمو الكمي والكيفية مقابل التراجع في القدرة على التأثير، وخاصة في أوضاع الاضطرابات الاستثنائية مثل النزاعات المسلحة، وخاصة من خلال تدني القدرة على توثيق وتدقيق المعلومات حول جرائم الحرب والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، مدللا بنماذج للإخفاقات في سوريا العراق واليمن وليبيا.

وتشهد البلاد منذ عام 2011 اضطرابات أمنية شديدة الخطورة، ما تسبب في سيطرة الجماعات المسلحة على عدة أجزاء من، فضلا عن تهديد حياة المواطنين وتنامي معدل الجريمة، من قتل وخطف وتجارة المخدرات، إضافة إلى عمليات التهريب الممنهجة للنفط وهروب اللاجئين عبر الأراضي الليبية تحت إشراف المسلحين.

الوسوم

أخبار ذات صلة