ثقافة

بيع أغلى لوحة زيت لفنان تشكيلي بـ80 مليون دولار

المتوسط:

‏توقعت صالة كريستي للمزادات بيع لوحة‎ ‎‏ «حمام السباحة» التي رسمها الفنان التشكيلي «ديفيد هوكني» مقابل مبلغ ‏قياسي يُقدم لأول مرة لفنان على قيد الحياة، وستصل لوحة ‏هوكني التي تحمل اسم ‏Pool with Two Figures‏ إلى 80 مليون دولار، وبهذا ‏يكون عمله بيع بسعر أعلى من لوحة الأمريكي جيف كونز.‏

وحسبما ذكرت جريدة الجارديان البريطانية بعد أن أعلنت دار ‏ كريستي في نيويورك الخميس الماضي عن موعد المزاد، واللوحة كانت بطلة ‏معرض أقيم لهوكني ويملكه جو لويس، الملياردير المقيم في جزر البهاما ومالك توتنهام ‏هوتسبر‎.‎

ووصل أعلى سعر جيف كونز بعد بيعه لبلاون دوغ (أورانج) وهو من الفولاذ المقاوم للصدأ بسعر 58 ‏مليون دولار في عام 2013، والتالي هو جيرهارد ريختر، أغلى الفنانين الأوروبيين، بعد بيع ‏أبسترايتس بيلد (1988) في لندن في عام 2015 مقابل 30.4 مليون جنيه إسترليني أي ما ‏يوازي 46 مليون دولار.‏

ومن المُقرر بيع أكثر 10 أعمال فنية في نفس المزاد، ووصف الرئيس المشارك للفن ما بعد ‏الحرب والفن المعاصر في كريستي، أليكس روتير، لوحة الهوكني بأنها “واحدة من روائع العصر ‏الحديث العظيمة».

يظهر العمل الذي تم في عام 1972، والذي يتم عرضه على أنه منظر رائع للطبيعة الخضراء، ‏رجلًا يسبح تحت الماء في المسبح شاهده رجل آخر، صديق بيتر هوكنر السابق بيتر شليزنجر.

أما صاحب العمل الحالي الذي يبلغ من العمر 81 عاما، لويس، هو محب للفن، يمتلك ‏أعمالا من بيكاسو، وشاجال، وماتيس ولوشيان فرويد‎.‎

الوسوم

أخبار ذات صلة