ليبياأخبار مميزة

«الإسعاف والطوارئ» لـ«المتوسط»: لا يمكننا حصر ضحايا الهجوم حاليا

المتوسط:

 

أكد أسامة على، المتحدث باسم جهاز الإسعاف والطوارئ بالعاصمة طرابلس، أنه لا يمكن حصر ضحايا الهجوم الانتحاري الذي استهدف المؤسسة الوطنية للنفط صباح اليوم الاثنين في الوقت الحالي.

وقال «على»، في تصريحات خاصة لـ«المتوسط»، أن القوات الأمنية تسيطر على الموقف تماما، وهناك تعزيزات أمنية متواصلة تطوق موقع الحادث، فيما حظرت قوات الأمن أي تصوير في محيط المنطقة.

وكان مصدر من جهاز الإسعاف والطوارئ أكد وصول قتيل وعدد من الجرحى إلى مصحة النفط، على خلفية الهجوم الانتحاري الذي استهدف المؤسسة الوطنية للنفط.

وأفادت مصادر أمنية مطلعة بمحور الحدث داخل المؤسسة الوطنية للنفط بمنطقة الظهرة بوسط طرابلس، بأن قوات الردع الخاصة التابعة لعبدالرؤوف كارة تحاصر مقر المؤسسة حاليا بعد حدوث الهجوم الانتحاري.

وتداول عدد من صفحات التواصل الاجتماعي واسعة الانتشار، عن قيام قوات الردع الخاصة باقتحام مقر المؤسسة الوطنية للنفط، والاشتباك مع المسلحين الذين يشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش الإرهابي.

وأكدت مصادر أمنية مطلعة بمحور الحدث داخل المؤسسة الوطنية للنفط بمنطقة الظهرة بوسط طرابلس، بأن المسلحين الذين قاموا صباح اليوم الاثنين بالهجوم على مقر المؤسسة، احتجزوا عدد من الموظفين كرهائن، فيما لا يعرف مصيرهم حتى الآن.

وأوضح المصدر بأن هناك 6 انتحاريين استهدفوا المؤسسة الوطنية للنفط بمنطقة الظهرة وسط العاصمة طرابلس، عبر قيامهم بتفجير أنفسهم.

ورجح المصدر، في تصريحات لـ«المتوسط» أن الانتحاريين الستة، قاموا بتفجيرين، الأول استهدف محيط المؤسسة بطريق السكة، والثاني كان داخل مقر المؤسسة، وسنوافيكم بالتفاصيل تباعا.

الوسوم

أخبار ذات صلة