منوعات

هل من الممكن أن ينتج من زواج الأقزام طفل طويل القامة؟

تلعب الجينات الوراثية دورًا مهمًا فى حياتنا حيث تحدد ملامح الوجه والصفات الشخصية وكذلك طول القامة، ولهذا يعتقد البعض أن زواج الأقزام ينتج عنه ولادة طفل قزم، الأمر الذى يختلف فى بعض الحالات التى يحدث فيها ولادة طفل طبيعى.، وهذا ما سنتعرف عنه فى السطور المقبلة.

وحسب موقع اليوم السابع المصري، تقول الدكتورة نجوى عبد المجيد، أستاذ الوراثة البشرية بالمركز القومى للبحوث، يوجد نوعين من القزم، نوع وراثى أى معظم أفراد العائلة أقزام، ونوع آخر نتيجة حدوث طفرة جينية أثناء الحمل ونتج عنها ولادة طفل قزم.

وأضافت أستاذ الوراثة البشرية، أن زواج أقزام وراثى ينتج عنه طفل قزم بنسبة 50%، لكن إذا كان ناتج عن طفرة جينية حدثت أثناء الحمل وتزوج من شخصية طبيعية ينتج عنها طفل طبيعى بنسبة كبيرة.

أخبار ذات صلة