ثقافة

استقبال حار لفيلم فندق مومباي بمهرجان تورونتو السينمائي

المتوسط:

حظي فيلم ”فندق مومباي“ (هوتيل مومباي) الذي يتناول الهجوم على فندق في تلك المدينة الهندية في 2008 باستقبال حار لدى عرضه لأول مرة في مهرجان تورونتو السينمائي وقال صناع الفيلم إنهم يعتقدون أن ذلك يرجع إلى التصوير الإنساني ليس فقط للضحايا بل للجناة أيضا.

ويقوم ببطولة الفيلم ديف باتيل وأرمي هامر وجايسون اسحق ويروي قصة الهجوم على فندق تاج محل الفخم في مومباي حيث قُتل عشرات من النزلاء وموظفي الفندق خلال هجوم استمر ثلاثة أيام نفذه إسلاميون متشددون يتمركزون في باكستان.

وتروى معظم أحداث الفيلم من وجهة نظر الأشخاص الذين كانوا محاصرين داخل الفندق ومن وجهة نظر المسلحين أيضا.

وقال المخرج الاسترالي أنطوني ماراس في مؤتمر صحفي يوم السبت ”كان لديكم مجموعة كبيرة من الناس من خلفيات مختلفة عرقية وإثنية، من فئات اجتماعية واقتصادية مختلفة تجمعوا في مواجهة محنة حقيقية من أجل البقاء.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة