دولي

18 مصابا وقتيلين في غارة جوية روسية على إدلب

شنت طائرات روسية، الجمعة، غارات جوية على مقرات تابعة لفصائل معارضة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، مما أسفر عن قتيلين على الأقل، قبل ساعات من قمة حاسمة في طهران على جدول أعمالها بحث مصير هذه المنطقة.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن طائرات روسية نفذت غارات على مقرات لهيئة تحرير الشام (النصرة سابقا) وأخرى لحركة أحرار الشام  في محيط بلدة الهبيط الواقعة في ريف إدلب الجنوبي الغربي.

 

وتسببت الغارات وفق المرصد “بمقتل عنصر من حركة أحرار الشام وإصابة 14 مقاتل آخر على الأقل بجروح، إضافة إلى مقتل مدني وإصابة 4 آخرين”، ولم يعرف ما إذا كانوا مدنيين أم مقاتلين.

 

 

أخبار ذات صلة