دولي

شعبية ماكرون تتراجع إلى 34% خلال أغسطس

المتوسط:

كشفت نتائج استطلاع للرأي أن شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تراجعت إلى أدنى معدل لها ووصلت إلى 34 % في أغسطس الجاري، وذلك عقب فضيحة سلوك حارسه الشخصي العنيف.

وذكرت وكالة “بلومبرغ” للأنباء أن استطلاع المعهد الفرنسي للرأي العام أظهر تراجع شعبية ماكرون (40 عاما) بنسبة 5 نقاط مئوية هذا الشهر و18 نقطة منذ بداية العام.

وقال المعهد إن تراجع الشعبية يرجع إلى “عجرفة ” ماكرون وعدم تواصله مع المواطنين.

ويشار إلى أن الرئيسين الفرنسيين السابقين فرانسوا هولاند ونيكولا ساركوزي سجلا نسبة شعبية تبلغ 28% و40% على التوالي بعد مرور 15 شهرا على توليهما الحكم.

كما انخفضت شعبية رئيس الوزراء إدوار فيليب بنسبة نقطة مئوية واحدة لتسجل 40%، في الاستقصاء الذي أجراه المعهد الفرنسي يومي 23 و 24 أغسطس الجاري، وشمل 995 مواطنا.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة