ليبياأخبار مميزةالمرصد

نائب رئيس الوزراء السوداني: تحرير الجنود المصريين لا ينتهك سيادة ليبيا

المتوسط – سامر أبو وردة

أكد نائب رئيس الوزراء، وزير الإعلام السوداني، أحمد بلال عثمان، وجود تنسيق بين كل من من السودان ومصر في مجالات الأمن المشترك وحماية الحدود، مضيفاً أن السودان كانت قد بدأت في هذه الترتيبات الأمنية مع ليبيا،  ولكنها تعطلت بسبب حالة الانقسام التي تشهدها ليبيا، بحسب ما ذكر.

ونفى نائب رئيس الوزراء السوداني، في تصريحات تليفزيونية رصدتها “المتوسط”، حدوث أي انتهاك من الخرطوم للأراضي الليبية، مشدداً على عدم وجود نية في انتهاك السيادة الليبية، مشيرا إلى أن ليبيا متضررة من مثل المجموعة التي اختطفت العسكريين المصريين، قبل السودان ومصر، بحسب قوله.

وتابع، “لو قامت ليبيا بعمل ضد أي عدو يهدد السودان، لن يقول عنه السودان إنه انتهاك للسيادة السودانية”

وأوضح عثمان، أن عملية تحرير الجنود المصريين، داخل الأراضي الليبية، قد تمت بمعرفة القوات السودانية، بعد اختطافهم على الحدود السودانية المصرية الليبية، وذلك بناء على عمل استخباراتي مشترك، وفقا لتعبيره، رافضا الكشف عن تفاصيله.

كما أوضح عثمان، أن الجنود المصريين تابعون لسلاح حرس الحدود المصري، وأنهم يشكلون دورية صغيرة، يتم أخذهم على حين غرة، من قبل جماعات “منفلتة”، بحسب تعبيره، وتحتجزهم كرهائن، لافتاً إلى أن هذه الجماعات تعمل في تهريب البشر.

وكانت وكالة الأنباء السودانية قد أعلنت تمكن قوات الأمن وجهاز المخابرات السوداني، الإثنين الماضي، من تحرير قوة أمنية مصرية مكونة من ضابط وأربعة جنود مصريين، اختطفتها مجموعة مسلحة من منطقة الحدود السودانية الليبية المصرية ونقلتها إلى الجنوب الليبي.

الوسوم

أخبار ذات صلة