أخبار محلية

«العامة للمطاحن والأعلاف» تعلن استعدادها لشراء الإنتاج المحلي من الحبوب

المتوسط:

أكدت الشركة العامة للمطاحن والأعلاف استعدادها شراء المحصول المحلي من الحبوب ”القمح والشعير” من المواطنين والمشاريع الزراعية، وأشارت الى تشكيل لجان متخصصة لتحديد الكميات وصلاحية المنتوج.

وقال أحمد الترهوني مركز البحوث الزراعية في تصريحات تليفزيونية له، إن زراعة الحبوب تعد من أنجح الزراعات في ليبيا خلال مراحل سابقة كانت فيها ليبيا مكتفية بالإنتاج المحلي وبالجودة العالية غير أن تحول الاقتصاد الليبي إلى اقتصاد استهلاكي لا إنتاجي حاصر زراعة الحبوب من خلال الحبوب المستوردة والتي نافست سعر الحبوب الوطنية رغم أن جودة المنتج الليبي كانت الأفضل.

وأضاف أنه رغم ابتعاد الأهالي عن زراعة الحبوب إلا أن هناك مشروعان كبيران في الجنوب الليبي “جنوب سبها – الكفرة ” ينتجان حتى الآن كميات قادرة علي استغلالها لتغطية العجز القائم في المخزون الاستراتيجي.

وأكد  الترهوني إلى أنه يجب علي الحكومة الحالية العمل على تنفيذ خطة لدعم القطاع الزراعي وزيادة إنتاج البلاد من القمح والشعير بحلول عام 2019 عوضا عن قرارات صرف الاعتمادات برسوم التحصيل.

يذكر أن المجلس الرئاسي كان قد أصدر القرار رقم 808 في 3 يوليو باعتماد موازنة لاستيراد القمح للمطاحن العامة بقيمة 30 مليون دولار، من أجل سد نقص الدقيق في المخابز، في خطوة تهدف لحل أزمة الخبز التي تصاعدت خلال المدة الماضية.

الوسوم

أخبار ذات صلة