تكنولوجيا

دراسة: الرئيس الأميركي أكثر القادة متابعة على تويتر

المتوسط:

كشفت دراسة سنوية أعدتها شركة “بورسون كون آند وولف” المتخصصة بالإعلام والعلاقات العامة، أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب يحظى بأكبر عدد متابعين على تويتر بين قادة العالم، متقدما على البابا فرنسيس ورئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي.

وأفادت الدراسة التي حملت عنوان “تويبلوماسي” أنه مع حوالي 52 مليون متابع لحسابه “أصبح ترمب القائد العالمي الأكثر متابعة على تويتر في تشرين الأول/أكتوبر 2017 حين تجاوز البابا فرنسيس الذي أصبح الثاني عالميا مع أكثر من 47 مليون متابع لحساباته في تسع لغات”.

وأضافت أن “رئيس الوزراء الهندي يحتل المرتبة الثالثة والرابعة مع 42 مليون متابع لحسابه الشخصي، و26 مليون متابع لحسابه الرسمي”.

وفي أوروبا، تصدرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اللائحة مع أكثر من خمسة ملايين متابع لحسابها الرسمي الخاص برئيس الحكومة البريطانية، يليها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون (أكثر من ثلاثة ملايين) الذي ارتفع عدد متابعيه بمعدل ثلاثة أضعاف منذ انتخابه رئيسا للجمهورية في أيار/مايو 2017.

وفي الدول العربية تتصدر اللائحة امرأة أيضا هي ملكة الأردن رانيا التي يتابع حسابها أكثر من عشرة ملايين شخص، يليها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء (9 ملايين).

ويعتبر ممثلو حكومات دول أميركا الجنوبية على تويتر “الأكثر نشاطا” مثل وزير الخارجية الفنزويلي خورخي ارياسا الذي كتب ما معدله 55 تغريدة يوميا خلال الأشهر الـ 12 الماضية.

وكشفت الدراسة أيضا أن رؤساء دول وحكومات ووزراء خارجية 187 دولة متواجدون على تويتر “ما يشكل 97% من أصل 193 دولة عضو في الامم المتحدة”.

وأفادت الدراسة أن حكومات “ست دول فقط هي لاوس وموريتانيا ونيكاراغوا وكوريا الشمالية وسوازيلاند وتركمانستان ليس لديها حسابات رسمية”.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة