ليبياأخبار مميزةالمرصد

“الغصري”: “الرئاسي” مسؤول عن عودة “داعش” وسنتعاون مع “أفريكوم” لتعقبه

المتوسط – سامر أبو وردة

قال الناطق باسم عملية البنيان المرصوص، اللواء محمد الغصري، إن هناك عدة عوامل أدت إلى عودة ظهور عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي في المنطقة الوسطى.

وأضاف الغصري، في تصريحات تليفزيونية رصدتها “المتوسط”، أن قلة الدعم المقدم إلى”البنيان المرصوص”، بالإضافة إلى عدم تقاضيهم مرتباتهم وعدم الاهتمام بهم من قبل المجلس الرئاسي، أهم العوامل التي ساعدت على عودة “داعش”، مشيراً إلى أن جنوب ووسط ليبيا يشهد عودة التنظيم الإرهابي.

وكشف الغصري، عن المقترحات التي قدمتها قيادة “البنيان المرصوص” إلى المجلس الرئاسي للتعامل مع الدواعش الفارين إلى الجنوب، والتي تتمثل في إعادة تنظيم قوة “البنيان المرصوص” من جديد، ثم إطلاق عملية عسكرية لتعقب ومطاردة فلول تنظيم “داعش” إلى المنطقة الجنوبية.

كما أكد الغصري، أنه ستتم مطالبة قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا “أفريكوم” بالتعاون مع “البنيان المرصوص” في العملية، في حال إقرار “الرئاسي” لهذه المقترحات.

الوسوم

أخبار ذات صلة