دولي

«المقاومة الإيرانية» تطالب بالتدخل الدولي في احتجاجات المحمّرة

المتوسط:

أعربت رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، مريم رجوي، عن استيائها من إطلاق النار بشكل همجي على المواطنين العزّل في ⁧‫المحمّرة (خرّمشهر⁩) الذين انتفضوا من أجل مياه الشرب، مؤكدة أنها جريمة ضد الإنسانية.

ولفتت رجوى إلى أنه “على المجتمع الدولي خاصة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي اتخاذ عمل عاجل”، وذلك عبر تغريدة على موقع تويتر الأحد.

وقتل أربعة متظاهرين على يد القوات الأمنية خلال الساعات الماضية خلال الاحتجاجات في مدينة المحمّرة جنوب غرب إيران لليوم الثاني على التوالي ضد تلوث المياه والحرمان.

ونشر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو عن هجوم الشرطة وإطلاق النار ضد المحتجين أدى إلى إصابة عدد منهم، كما أظهرت مقاطع فيديو تواجداً مكثفاً للقوات الأمنية، واستخدام الغاز المسيل للدموع ضد المحتجين.

وبدأت احتجاجات المحمّرة منذ الجمعة بعد أن أصبحت مياهها غير صالحة بسبب التلوث والملوحة الزائدة.

ومن بين أبرز الشعارات التي رددها المحتجون في اليوم الأول قرب مسجد “الجامع” أمام عدد من المسؤولين “باسم الدين سرقونا الحرامية”.

ويتهم العرب الأهوازيون في جنوب غرب إيران، حكومة طهران بتنفيذ سياسات تمييزية منظمة، منها حرف مياه الأنهر مثل كارون والكرخة، وتجفيف الأهوار، وتصحير الأراضي الزراعية في المنطقة.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة