ليبياأخبار مميزة

” عميد الماية” لـ” المتوسط” نحذر من كارثة بيئة بعد تحلل 19 جثة على شواطئ المدينة

خاص المتوسط

أكد عميد بلدية الماية مصطفي قريصيعة، أن عدد الجثث التي طفت على شواطئ المدينة جراء غرق قارب للمهاجرين بلغت 19 جثة.

ورجح ” قريصيعة” في تصريح خاص لـ” المتوسط” أن يستمر خروج الجثث الي الشاطئ، مضيفا بحسب أقوال الناجين من القارب الغارق بالبحر فأنه كان يحوي عدد 140شخص نجا منهم سبعة بشاطئ الماية والباقين مصيرهم مجهول، مشيرا إلى أن الجثامين موجوده علي شاطئ البحر ولم يتم رفعها حتى الآن بالرغم من حضور الهلال الاحمر وتعاونه معهم الا انه لم يتم اجراء عملية النقل.

وأكمل ” قريصيعة”، ” أن مديرية الأمن تسعي بكامل جهدها لتفادي هذه الكارثة ولكن السبب الرئيسي يرجع لعدم استقبال ثلاجة المركز الطبي الجثامين لكثرة العدد”

وأفاد ” قريصيعة”، “واشترطوا علينا ان نصطحب كل يوم اربعة جثث لتحليل الحمض النووي منذ أمس الأحد.

وأشار ” قريصيعة” إلى أنه بالنسبة للبلدية لا يوجد أي إمكانية لنقلهم والحالات كل يوم تزداد تحللا والمنطقة تعاني رائحة تحليل الجثث.

وأوضح ” قريصيعة” أن البلدية أبلغت جميع المسؤولين دون جدوى” وقال في خطابه للمسؤولين ” نعلمكم بان الجثامين لازالت تخرج من البحر واحتمال استمرارها ونحذر من خطورة الوضع الصحي”

وقال قريصيعة”، إن أهل الماية يطالبون جميع الجهات الأمنية والهيئات الإدارية والمسؤولين الذي يعنيهم الأمر ضرورة التدخل وبصورة فورية لإنقاذ المنطقة من كارثة بيئية والامر في غاية الخطورة على الجهات الأمنية مكافحة الهجرة الغير الشرعية لأننا عانينا متها الكثير طيلة السنوات الماضية.

وأضاف قريصيعة مخاطبا المسؤولين ” نعلم سيادتكم باننا قد قمنا اليوم الاثنين بدفن اربعة جثامين بعد ان تم أخد العينة (الحمض النووي) بمركز طرابلس الطبي “، مضيفا “قمنا بدفنهم بحضور وكيل النيابة والوعود مستمرة على ان يكون عدد الجثث كل يوم اربعة او خمسة وبهده المعانا سوف يتم استكمال دفن الجثث بالكامل وبحاله متحللة والله يعيننا ويسترنا لعدم وجود أمكانيات وقائية لدينا”

الوسوم

أخبار ذات صلة