ليبياأخبار مميزة

فيديو: “جضران” يظهر مجددا معلنا الحرب في منطقة الهلال النفطي

المتوسط:

ظهر مجددا  اليوم الخميس آمر حرس المنشآت النفطية السابق التابع لحكومة الوفاق إبراهيم الجضران، متوعداً بالحرب لاستعاده وجوده بمنطقة خليج السدرة، بعد عامين من اختفائه عقب طرده من منطقة خليج السدرة وسيطرة الجيش على المنطقة وإستئناف تصدير النفط فيها، .

 

وقد أعلن “جضران” صباح اليوم الخميس في فيديو بثته العديد من المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الإجتماعي، انتهاء التجهيزات لقواته والقوات المساندة لها من سرايا الدفاع عن بنغازي والمعارضة التشادية، التي إستبق “جضران” ظهورها قائلاً “بأنها قوات من قبائل التبو مشيراً الى انطلاق عملية عسكرية هدفها رفع الظلم عن أهالي منطقة الهلال النفطي على حسب قوله في الفيديو المصور. .

 

واستطرد “جضران”، بأن أبناء المنطقة و”برقة ”عانوا سنتين عجاف بسبب سيطرة ما أسماه الكيان الغاصب فى اشارة منه إلى قوات الجيش الليبي التي وصفها بالارهابية، مدعياً بأن قواته حاربت فى السابق داعش وتنظيم انصار الشريعة الذي ينتمي له شقيقه المعتقل فى مصراتة

 

وقال “جضران” أن هدفهم هو رفع الظلم اكثر من 6 مرات فى كلمته بأن قوات من بنغازي والجبل الاخضر ستنضم لهم مضيفاً بأن هدفه هو بسط الامن فى المنطقة مثلما كما كانت عليه إبان وجوده فيها .

 

وأكد جضران بأنه تابع الجهات الشرعية الحقيقية فى ليبيا على حسب وصفه، وبأنه سعى للوفاق ودعمه وذلك إشارة منه الى حكومة الوفاق مضيفاً بأنه يقف مع بناء جيش حقيقي ودولة ديمقراطية مؤسسية حقيقية  ، وذلك على حد وصفه .

وكانت قوات من الصاعقة قد توجهت نحو الهلال النفطي، في وقت سابق لصد أي هجوم محتمل من الجماعات الإرهابية.

وقال مصدر عسكري رفيع المستوى، لـ «المتوسط»، أن هناك معلومات تفيد بتحرك الجماعات الإرهابية  قرب المواقع النفطية.

وأكد مصدر العسكري، على أن القوات المسلحة العربية الليبية على استعداد كامل وفِي جاهزية للتصدي، لأي هجوم مرتقب من قبل الجماعات الإرهابية على الهلال النفطي.

الوسوم

أخبار ذات صلة