ليبياأخبار مميزةالمرصد

يوسف جلالة: تاورغاء مُدمرة بالكامل ونعمل على تسريع العمل والخدمات فيها

المتوسط – سامر أبو وردة

أكد وزير الدولة لشؤون النازحين والمهجرين المفوض بحكومة الوفاق، يوسف جلالة، أن لجنة متابعة اتفاق المصالحة بين مصراته وتاورغاء قد اجتمعت أمس، في مدينة تاورغاء، بحضور رئيس المجلس المحلي تاورغاء، عبد الرحمن الشكشاك، ومدير شركة الخدمات العامة في مصراته، لافتاً إلى كونه الاجتماع الأول منذ توقيع ميثاق المصالحة بين المدينتين.

وأوضح يوسف جلالة، في تصريحات تليفزيونية رصدتها “المتوسط”، أن محاور الاجتماع ناقشت وشددت على تسريع الخدمات في منطقة تاورغاء، مع ضرورة التركيز على الجانب الأمني، من أجل المحافظة على تنفيذ الاتفاق.

وقال جلالة، إن عودة أهالي تاورغاء إلى مدينتهم لم تتم، حتى الآن، بشكل كامل، ولكن هناك أعداداً كبيرة بدأت في العودة، وتابع، “المدينة مُدمّرة بالكامل، وتحتاج إلى الكثير من عمليات إعادة الإعمار في جميع مناحيها، المباني الخاصة والعامة، سواء المستشفيات أو المدارس أو مراكز الشرطة وغيرها، وتحتاج إلى كثير من الجهد”

وأكمل، تم إصدار تعليمات إلى كل الوزارات والهيئات العامة للدولة، وخصوصاً شركات الكهرباء والصرف الصحي والاتصالات، لتسريع وتيرة العمل في هذه المنطقة، مضيفاً أنه قد اجتمع مع وزير الحكم المحلي بحكومة الوفاق، بداد قنصو، وتم إحالة كافة المبالغ المخصصة لهذا الغرض، إلى شركات الخدمات في مصراته.

وأشار جلالة، إلى أنه تمت إزالة كافة العراقيل أمام عودة الأهالي، وأن أبواب تاورغاء مفتوحة أمام أهلها لتهيئتها من قبلهم، إلى حين أن تبدأ الدولة في تهيئتها وإعادة إعمارها، بمشاركة مؤسسات المجتمع الدولي، التي وعدت بالمساهمة في إعادة الإعمار.

ونفى جلالة وجود إحصاء دقيق لنسبة العائدين، ذاكراً أن هذا الأمر منوط به المجلس المحلي تاورغاء، عندما يباشر مهام عمله من داخل المدينة، لافتاً إلى أنه قد بدأ فعلياً في تسجيل بيانات العائدين.

الوسوم

أخبار ذات صلة