ليبياأخبار مميزةالمرصد

مستشار رئيس “المحاسبة”: الصديق الكبير يحجب بيانات الاعتمادات والتحويلات عن كل الليبيين

المتوسط – سامر أبو وردة

نفى المستشار الاقتصادي لرئيس ديوان المحاسبة، علي المحجوب، تلقي الديوان أي ردود مهنية، بخصوص ما ورد من مخالفات في التقرير، من قبل أي من الجهات الوارد ذكرها، مضيفاً أن كل ما صدر من بعض الجهات، حتى الآن، هي مجرد بيانات سياسية، بحسب قوله.

وشدّد المستشار الاقتصادي لرئيس “المحاسبة”، على أن ديوان المحاسبة قد عمل بشكل مهني، وأن لجانه قد أعدت التقرير بناء على جمع استدلالات، مؤكداً أن كل البيانات مُثبتة بشكل مهني ودقيق.

وقال المحجوب، إن كل الجهات التي أوردت في التقرير كانت تعلم بالمخالفات التي تم رصدها، ولم تبد أي جهة اعتراضها على هذه المخالفات، وقت إعداد التقرير.

وأشار إلى أن مصرف ليبيا المركزي قد حجب عن الديوان، بيانات منظومة الاعتمادات المصرفية، وأيضاً حجب كل المعلومات المتعلقة بالتحويلات الخارجية، ولذلك فالديوان لم يعلم بهذه التجاوزات إلا بعد وقوعها، بحسب تأكيده.

ووصف البيان الصادر عن رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، بأنه بيان سياسي أكثر منه مهني، لافتاً إلى أن هناك بعض البيانات التي طلبها الديوان من المؤسسة، وامتنعت المؤسسة، حتى الآن، عن إعلام الديوان بها، فيما يتعلق بالاتفاقيات التي تتم بينها وبين الشركات، بحجة السرية، بحسب قوله، وكذلك البيانات المتعلقة بعضويات مجلس الإدارات، على الرغم من تشكيل لجنة بمعرفة كلا من رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مصطفى صنع الله، وعضو المجلس الرئاسي، محمد العماري.

ولفت إلى أن البيانات المحجوبة من قبل المصرف المركزي بطرابلس، محجوبة بناء على تعليمات محافظ المصرف، الصديق الكبير، مؤكداً أنها محجوبة عن كل الليبيين، وليس عن ديوان المحاسبة فحسب.

الوسوم

أخبار ذات صلة