أخبار محلية

«العقارب» تحصد أرواح أهالي الجنوب.. والمسئولون «يتجاهلون»

المتوسط:

شهدت أحياء منطقة الجنوب، عودة ظاهرة لدغ العقارب والأفاعي ما أدى لذعر السكان والأهالي، حيث وجهوا نداء للمسؤولين، لتوفير الأمصال التي يحتاجونها ولكن دون استجابة.

منطقة درج، أصيب بها  3 أشخاص قرب الأحياء السكنية، ما جعل مدير إدارة الصيدلة بمستشفى غدامس يستغيث لطلب الأمصال الناقصة.

وفي الناحية الأخرى من المدينة، فقد أخاه نتيجة لدغة عقرب، والأكثر حُرقة الإهمال المستمر الذي لم يوقفه أحد من المسؤولين حتى هذه اللحظة.

ولا تنتهي المشكلة عند مستشفى غدامس فحسب، بل تمتد إلى المراكز الطبية في غات والقطرون وسبها وغيرها من المدن التي أصبح أهلها يُعانون الأمرّين من لدغات العقارب.

ولجأ بعض أهالي الجنوب إلى الطب العربي المعروف في ليبيا، والذي كان بديلا لإسعاف المريض وتسكين الألم، ريثما يصل للأطباء الأمصال لإنقاذ المصابين.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة