ليبيا

الوطنية لمكافحة الفساد تنتقد ارتفاع أسعار السلع وتطالب الرئاسى بتحمل مسؤوليته

المتوسط:

انتقدت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد استمرار ما وصفته بالوضع الاقتصادي المتردي، بسبب نقص السلع الأساسية وارتفاع أسعارها غير المبرر بسبب المناكفات الحاصلة بين المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى ومصرف ليبيا المركزى .

وقالت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد في بيان لها، أنه من خلال إداراتها المختصة لتخفيف حدة الوضع الاقتصادى على المواطن  تقوم بمتابعة الاعتمادات المستندية والموافقات الصادرة عن المجلس الرئاسى بتوريد السلع الأساسية بمستند برسم التحصيل بموجب القرار رقم 505 لسنة 2018، وذلك بمخاطبة المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى بوجود تحديد اسعار السلع الأساسية المطلوب توربدها بالقرار سابق الذكر

وجاء في البيان أن هيئة مكافحة الفساد خاطبت محافظ مصرف ليبيا المركزى  فى إطار متابعتها لهذا القرار بوجوب موافتها بكل الشركات المنفذة للاعتمادات المستندية وموافقات رسم التحصيل إلا أنه لم يمتثل لمطالبات الهيئة.

كما قامت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بمتابعة الشركات الصناعية والتجارية المصنعة وبعض السلع الأساسية ومتابعة الاعتمادات الممنوحة لها من قبل وزارة الاقتصاد ومصرف ليبيا المركزى حتى تضمن وصول السلع للمواطن بأسعار مناسبة.

وأكدت الهيئة أنها لا تزال عازمة على مكافحة الفساد وإحالة كل من تحوم حوله شبهات الفساد التي انتهت بالمواطن إلى هذا الوضع المتردى، ومطالبة المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى ومصرف ليبيا أمام مسؤولياتهم القانونية وواجباتهم بالتدخل العاجل لكبح جماح الأسعار وضمان وصول السلع للمواطن.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة