اقتصاد

ترجيحات بزيادة واردات النفط الأمريكية لآسيا في يوليو

المتوسط:

رجح تجار اليوم الأربعاء أن ترتفع كمية النفط الأمريكي الخام التي تصل آسيا إلى مستوى جديد في يوليو تموز في الوقت الذي تسعى فيه شركات التكرير الآسيوية وراء إمدادات أرخص تحل محل نفط الشرق الأوسط بعد ارتفاع أسعار الخامات في الخليج.

وأظهرت بيانات تدفقات التجارة على ايكون ارتفاع كميات الخام الأمريكي التي تصل آسيا إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق مقتربة من 25 مليون برميل في مايو أيار، حيث تُفرغ الشحنات في الصين وكوريا الجنوبية وسنغافورة والهند وماليزيا.

ووفقا لبيانات ايكون وبعض التجار، انخفضت الكمية إلى حوالي 19 مليون برميل في يونيو حزيران، لكن من المنتظر أن تنتعش مجددا في يوليو تموز بعدما سجلت العقود الآجلة للخام الأمريكي هذا الأسبوع أكبر خصم سعري عن خام القياس العالمي مزيج برنت في ثلاث سنوات.

وقال التجار إن الانخفاض في أسعار الخام الأمريكي يتزامن مع ارتفاع أسعار نفط الشرق الأوسط في آسيا، وفتح المجال أمام عمليات المراجحة.

وأضاف التجار أن بعض الخامات الأمريكية الشائعة في آسيا مثل خام غرب تكساس الوسيط ميدلاند ومارس وجنوب الوادي الأخضر يمكن أن تنافس الآن خامات الشرق الأوسط مثل مربان وعمان في آسيا.

يذكر أن شركة التكرير الحكومية مؤسسة النفط الهندية (آي.أو.سي) اشترت ثلاثة ملايين برميل من الخام الأمريكي للتحميل في يونيو حزيران.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة