ليبياأخبار مميزة

«الرقابة الإدارية» تطالب بإعدام شحنة شاي تركي ملوث بالإشعاع

المتوسط:

 

فتحت هيئة الرقابة الإدارية ملف الشاي التركي الملوث بالإشعاع المورد من تركيا، من جديد، والذي تمت مصادرته خلال مروره من مركز جمرك ميناء طرابلس البحري في شهر إبريل الماضي.

وطالبت الهيئة جمرك ميناء طرابلس البحري باتخاذ الإجراءات اللازمة للتخلص من شحنة الشاي الأسود صاحب العلامة التجارية «Belde» عبوة 1000 جرام تركي الصنع والموردة من سويسرا لصالح اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وجاءت تلك المطالبة بعد أخذ عينات من الشحنة من قبل مركز الرقابة على الأغذية، حيث تبين احتوائها على نسبة إشعاع وصل إلى الحد غير المسموح به طبقا للمواصفات الليبية.

ونفت هيئة الرقابة الإدارية شائعات تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلال إبريل الماضي، بشأن الإفراج عن سلعة «الشاي» الموردة التى تحتوى على نسبة إشعاع عالية وتسهيل إدخالها إلى البلاد.

وأكدت الهيئة أنها تابعت ببالغ الاهتمام موضوع الشائعات المتداولة على بعض القنوات الإعلامية وصفحات التواصل الاجتماعي بخصوص الإفراج عن الشحنة بتاريخ 24-3-2017 م ، التي تبين بعد فحص عينات منها من قبل مركز الرقابة على الأغذية والأدوية بميناء طرابلس البحري أنها تحتوي على نسبة إشعاع وصل إلى الحد الغير مسموح به طبقاً للمواصفات الليبية.

وطالب أعضاء مكتب الهيئة بميناء طرابلس البحري في تقريرهم بضرورة مخاطبة الجهات ذات العلاقة بشأن الزام الجهة الموردة بترجيع الشحنة للمصدر الذي تم التوريد منه، وأن تراعى مستقبلا المواصفات القياسية الليبية حفاظاً على الأمن الغذائي للمواطن الليبي.

 

 

 

 

الوسوم

أخبار ذات صلة