دولي

أميركا تحمّل «حماس» مسؤولية الأزمة الفلسطينية

المتوسط:

نددت الولايات المتحدة بالممارسات الوحشية في قطاع غزة والتي أسفرت عن سقوط أرواح في قطاع غزة وحملت حركة حماس مسؤولية “المأساة” التي يعانيها الشعب هناك.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت أمس الثلاثاء “إن حماس هي التي تشجع الناس على التظاهر وتضع حياتهم في خطر”.

وأضافت في مؤتمرها الصحافي اليومي “عندما ترسل حماس أناسا إلى الحدود مدججين بالأسلحة ويهددون بعبور السياج الأمني، ويلقون بقنابل الملوتوف، فإن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها”، وشددت  على أن هذه الأحداث ستتوقف إذا ما توقفت المظاهرات العنيفة، وتوقفت حماس عن التحريض على العنف.

وجددت ناورت التأكيد على أن الولايات المتحدة ترغب في تحقيق سلام بين إسرائيل والفلسطينين باعتباره “أولوية للإدارة الأميركية، نود عودة الطرفين إلى الطاولة وإجراء محادثات حول حل جيد وسلمي”.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة