ليبياأخبار مميزة

نازحي تاورغاء يعلنون التقدم صوب مدينتهم قبل شهر رمضان المقبل

خاص – المتوسط :

أكد عضو اللجنة الإعلامية و الناطق الإعلامي للمخيم “أحمد شرتيل “ أن نازحي تاورغاء بمخيم قرارة القطف شرقي بني وليد يمهلون الجهات الليبية كافة القائمة بحلحلة ملف عودتهم إلى ديارهم حتي قبل شهر رمضان المقبل ، معلنين عن دعوات بدخول مدينتهم جبرا،ومتحملين كافة العواقب حتي الموت حال تعقد المشهد أكثر من ذلك .

و قال شرتيل، في تصريح خاص لــ”المتوسط” بأن محاولات الصلح بين مصراته وتاورغاء لازالت تشهد حالة من “المد و الجزر”،  خاصة و أن الاجتماعات لم تنظر حتى الان  نظرا لصعوبة المرحلة و التعقيدات التي يواجهها ملف المصالحة و الذي جاء في مسودة اتفاق الصلح أو كما أسموه مصراته انحراف على الاتفاق  للخروج بميثاق تعايش سلمي.

وأضاف شرتيل بأن لجنة تاورغاء تسعى حثيتاً بأن يخرج ميثاق يرضي أهالي تاورغاء بعد إجحاف للحقوق في الاتفاق المصالحة  بين مصراته و تاورغاء.

وأوضح  شرتيل، أن الوضع الانساني بالمخيمات لم يعد مأساويا و إنما بات كارثيا ، مضيفا بأن تسيس الجانب الإنساني للنازحين يعد من أهداف القوى الخارجية التي لديها أطماع أخري.

و أوضح شرتيل بأن الزيارات التي قامت بها الجهات اللليبية أو الدولية باتت “لا تسمن و لا تغني من جوع”، على حد تعبيره، واصفا زيارة البعثة الأممية للمخيمات بالــ”ركيكة” ومضيفا بأن رئيس حكومة الوفاق “فائز السراج” بات غير قادر على تنفيذ قرارات  مجلسه بشأن أزمة الشارع التاورغي نظرا لتخبطه،بحسب قوله

 

الوسوم