منوعات

اكتشاف سعودي يحكي أسرار الهجرة المبكرة من إفريقيا

المتوسط:

أتاحت بقايا بشرية عثر عليها في الصحراء السعودية، نظرة غير مسبوقة عن الهجرة المبكرة للبشر من إفريقيا، حيث عثر فرق دولي على عظمة من الإصبع الأوسط، عمرها 90 ألف عام، مما يجعل هذه البقايا أقدم أحفورة للإنسان العاقل، يعثر عليها خارج إفريقيا وبلاد الشام.

وقد عثر على هذه العظام عقب عقد من الأبحاث التي يجريها البروفيسور بيتراغليا وزملاؤه، في موقع معروف باسم “بحيرة الوسطى القديمة”، وتبعد 140 كلم إلى الشرق من محافظة تيماء في منطقة تبوك، شمالي غرب المملكة.

وقال عالم الآثار في معهد ماكس بلانك لعلوم التاريخ البشري، مايكل بيتراغليا، والذي قاد عمليات البحث، إن هذا الاكتشاف يعتبر “حلما تحقق”.

وخلال هذه الفترة، قاموا بتفحص المنطقة بحثا عن علامات تشير إلى ظهور الإنسان الأول، حيث اعتبروه “نقطة انطلاق” طبيعية للإنسان الذي غادر إفريقيا.

 

 

الوسوم

أخبار ذات صلة