أخبار مميزةالمرصد

العجمي العتيري: “سيف الإسلام” نفى صلته بمؤتمر تونس

المتوسط – سامر أبو وردة

أصدرت كتيبة أبوبكر الصديق، المسؤولة سابقاً عن سجن سيف الاسلام القذافي، بياناً مساء أمس الثلاثاء 20 مارس، من خلال منشور على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تعليقًا على المؤتمر الصحفي الذي عقد أول أمس الاثنين، بشأن ترشيح “القذافي” في الانتخابات القادمة.

وجاء في البيان ” إن الهرج والمرج تكاثر بعد المؤتمر الصحفي، الذي عقد الاثنين في تونس، بين نفي وتأكيد لما نسب للقذافي في المؤتمر، والذي تحدث فيه شخص يدعى أيمن بوراس، وإظهاراً للحقيقة، تواصلنا مع الأخ “سيف الإسلام” بهذا الخصوص، وأجاب بأنه لا علم له بهذه الندوة، ولم يكلف أحد بالحديث نيابة عنه، كما أكد أن موضوع الانتخابات شأن يخص جميع الليبيين والليبيات، وأنه يدعم التوجه إلى صناديق الانتخابات النزيهة، طالما هي رغبة الليبيين، داعيًا لعدم ترك الساحة السياسية للمتسلقين”

وتابع البيان : ” سيف الاسلام سيلبي رغبة  الوطنيين والاحرار إذا نادوا به، وأنه رهن إشارة الشعب الليبي، وأن الغرض ليس السلطة بقدر ما هو العمل علي خروج ليبيا من هذا الوضع المأساوي، وهو ما يعني مشاركة الجميع”

يشار إلى أن صفحة كتيبة أبو بكر الصديق يديرها العقيد العجمي العتيري، والذي يعد من المقربين لسيف الإسلام.

وفي سياق متصل، نقلت وسائل إعلامية تصريحات عن العتيري، رصدتها “المتوسط”، قال فيها إنه لم يكلف أحدًا بالحديث نيابة عنه، وإن ما صدر عن “بوراس” ومن معه، لا يعبر سوى عن رأيهم لا غير، مضيفًا أنه لا علم لسيف الإسلام بمؤتمر تونس.

 

أخبار ذات صلة