أخبار مميزةالمرصد

“الدرسي”: “حفتر” الأقدر على قيادة الجيش وإقالة “الغصري” قرارا صائبا وتوحيد الجيش أصاب “الإخوان” بالهزيمة

المتوسط – سامر أبو وردة

قال عضو مجلس النواب الليبي، إبراهيم الدرسي، إن القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، هو الشخص الأقدر على قيادة الجيش الليبي الموحد لما يمتلك من خبرة عسكرية كبيرة، بالإضافة إلى النجاحات الكبيرة التي حققها على الأرض في مكافحة الإرهاب.

وأضاف الدرسي، في تصريحات تليفزيونية رصدتها “المتوسط”، أن “حفتر” بإمكانه استعادة هيبة مؤسسة الجيش بالتعاون مع القادة في الشرق والغرب، مؤكداً أن الرافضين لـ “حفتر” مشكلتهم خاصة وليست عامة، حيث كانوا يسيطرون على أغلب مناطق ليبيا، وكانوا يطمعون في السيطرة على ليبيا بشكل كامل،  إلى أن أتى “حفتر” وطهر كل المناطق التي دخلها الجيش، وقضى على أطماعهم.

وتابع “رئيس المجلس الرئاسي، فايز السراج، يدرك قيمة المشير خليفة حفتر، ويدرك مدى الشعبية التي نالها خارج البلاد، فحتى الدول الغربية تراه – حفتر- الشخصية الأقدر على ترتيب أمور الجيش”

كما وجه الدرسي الشكر إلى مسؤولي وزارة الدفاع التابعة للمجلس الرئاسي، لاتخاذهم قرار بإقالة محمد الغصري وإلغاء تكليفه بمهام الناطق باسمها ، واصفاً إياه بأنه أحد أمراء الحرب في ليبيا، ومؤكداً أن اجتماعات توحيد الجيش الجارية بالقاهرة قد أشعرت “الإخوان المسلمين” بالهزيمة.

ولفت الدرسي إلى أن الرافضين لتوحيد الجيش الليبي هي الميليشيات الإرهابية التابعة لمجرمين صاروا معروفين لدى الجميع مثل “ميليشيات صبراته” وغيرها، مطالباً بنزع سلاح هذه الميليشيات واقتصار حمل السلاح على الجيش وحد

الوسوم

أخبار ذات صلة