أخبار مميزةالمرصد

عضو “تأسيسية الدستور” يتهم نواباً بتقويض المسار السياسي عمداً

المتوسط – سامر أبو وردة

طالب عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور، مراجع نوح، مجلس النواب بالاستجابة لمطالبات أعضاء “التأسيسية” باستصدار قانون الاستفتاء، مؤكداً أن إصدار القانون استحقاق دستوري أتى به الإعلان الدستوري، لافتاً إلى حكم المحكمة العليا، الصادر في الرابع عشر من فبراير الماضي، والقاضي بعدم اختصاص القضاء العادي في أعمال الهيئة التأسيسية.

وأضاف نوح، في تصريحات تليفزيونية، أن مشروع الدستور الحالي هو الدستور المرتقب للشعب الليبي، وأنه يتوجب على مجلس النواب الإسراع باستصدار قانون الاستفتاء، الأمر الذي من شأنه تمكين الشعب الليبي من تحقيق مسيره، وبالتالي إنهاء المراحل الانتقالية التي عاني الشعب من فسادها وأنهكته – بحسب قوله-  .

وتابع “الجميع يعرف وخاصة أعضاء مجلس النواب أن سيادة ليبيا مخترقة مالاً وأرضاً وقوتاً، وبالتالي فالشعب الليبي في أحوج ما يكون إلى دستور ينهي هذه المراحل”، مبدياً استغرابه – مما وصفه – بالمماطلة من قبل مجلس النواب في إصدار قانون الاستفتاء، مؤكداً أن هناك أعضاء بالمجلس يعرقلون عن عمد إصدار قانون الاستفتاء، رغم أن بعضهم لم يقم بالاطلاع على مشروع الدستور.

كما أكد نوح أنه لا يجوز إجراء تعديلات على مواد الدستور، وخاصة بعد حكم المحكمة العليا، وبالتالي يتوجب إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور، ومشدداً على أنه ليس من حق مجلس النواب الاعتراض على أي من نصوص مشروع الدستور، وذلك طبقاً لما جاء بالإعلان الدستوري المنظم للسلطات

أخبار ذات صلة