ليبياأخبار مميزة

النائب “البنداق”: أحداث الجنوب فتنة بين القبائل استغلتها عدة أطراف

خاص المتوسط

حمل عضو مجلس النواب، “حمد البنداق”، المسؤولية لما يشهده الجنوب الليبي من حين لأخر إلى مجلس النواب والحكومة المنبثقة عنه، والمجلس الأعلى للدولة، والمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وقوات الجيش في كل أنحاء ليبيا.

وأكد ” البنداق”، في تصريح خاص لـ ” المتوسط” أن ما يحدث في الجنوب فتنة بين القبائل استغلتها عدة أطراف ما بين المعارضة التشادية والميليشيات المسلحة.

وأضاف “البنداق”: ” فالحرب تأخذ في شكلها الظاهر حرب قبلية بين اولاد سليمان والتبو ولكن الشكل الخفي هي صراعات بين عدة أطراف مسلحة ومتنازعة على مسالك وطرق التهريب ووضع اليد على مواقع الحقول النفطية لابتزاز الحكومات الليبية.

وحول إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية استبعد البنداق، اجراءها في وقت قريب، قائلا ” إن الانتخابات مازال مبكرا الحديث عنها حتى صدور قانون الانتخابات أو اعتماد دستور للبلاد وخروج البلاد من فترة المؤقت”.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة