دولي

«التحالف الأمني» يدين الهجوم على سفارة فرنسا ببوركينا فاسو

المتوسط:

أدان التحالف الأمني الدولي، الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها سفارة فرنسا والمعهد الفرنسي إلى جانب مقر القوات المسلحة البوركينية في العاصمة واجادوجو، والتي أودت بحياة عدد من رجال الأمن وإصابة عشرات الأبرياء.

وأكد التحالف في بيان له الوقوف التام مع بوركينا فاسو وفرنسا ضد كل أشكال العنف والتطرف والإرهاب.. مطالبا المجتمع الدولي والهيئات الأممية بتعزيز الجهود لمواجهة هذه الهجمات الإرهابية والوقوف بحزم للتصدي لخطر التطرف.

يشار إلى أن التحالف الأمني الدولي – الذي أعلن في العاصمة أبوظبي في فبراير 2017 – يعد بمثابة مجموعة عمل دولية لمواجهة الجريمة المنظمة والعابرة للقارات ويضم كلا من دولة الإمارات العربية المتحدة وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا والسنغال ومملكة البحرين والمملكة المغربية.

ويهدف التحالف إلى العمل المشترك لمواجهة الجريمة المنظمة والعابرة للقارات بمختلف أشكالها وتطوير سبل الوقاية منها واستدامة الأمن والاستقرار لتلك الدول وبما يعزز فرص التعاون في المجالات الشرطية والأمنية والاستفادة من التجارب وتبادل الخبرات والمعلومات بغية الإسهام في السلام العالمي وأمن شعوب العالم كافة.

الوسوم

أخبار ذات صلة