رياضة

الاتحاد المصري يعلن عودة الجماهير إلى المدرجات

المتوسط:

اتفق الاتحاد المصري لكرة القدم مع أندية الدوري المحلي الممتاز اليوم الأحد على حضور أعداد محدودة من المشجعين في باقي مباريات المسابقة.

وفرضت سلطات الأمن المصرية قيودا على أعداد الجماهير التي تحضر المباريات ولم يسمح لها بالحضور إلا بعد إجراءات منها تسجيل الأسماء.

لكن في أول مباراة كبيرة بحضور الجماهير بعد كارثة بورسعيد 2012، قُتل 22 مشجعا للزمالك في تدافع أثناء محاولتهم دخول إستاد الدفاع الجوي في القاهرة قبل لقاء بين الزمالك وإنبي في 2015.

وتم فرض حظر على حضور الجماهير للمباريات المحلية مرة أخرى ولا يزال ساريا حتى الآن.

واجتمع أعضاء مجلس إدارة الاتحاد مع مسؤولي الأندية واتفقوا على حضور 300 مشجع لكل فريق خلال المباريات المتبقية من الدوري المحلي.

وقال الاتحاد عبر صفحته على فيسبوك “اتفقنا مع الأندية على حضور 300 مشجع لكل فريق في المباريات المتبقية من الدوري الممتاز على أن يكون حضورها طبيعيا في كأس مصر ويتحمل كل ناد مسؤولية جماهيره.

الوسوم

أخبار ذات صلة