ليبياأخبار مميزةأخبار محلية

الملتقى الوطني لـ”البلديات الليبية” يصدر بياناً بشأن أزمة البلاد

المتوسط:

أصدر المشاركون في الملتقي الوطني الأول للبلديات و المجالس المحلية الليبية، بيانًا، اليوم الجمعة، في ختام الملتقى الذي انطلق أول أمس الأربعاء في العاصمة التونسية، بمشاركة أكثر من 90 مجلسًا بلديًا ومحليًا ولجانًا تسييرية من مختلف مناطق ليبيا.

وأكد المشاركون أنهم عازمون على الاضطلاع بدورهم الوطني في إخراج ليبيا من حالة الانقسام والتفكك ورفع المعاناة عن الليبيين، وخاصة المهجرين والنازحين منهم وإعادتهم إلى ديارهم، عازمين على عقد إجتماعهم المقبل على التراب الليبي.

وشدد البيان على ضرورة، أن تكون اللامركزية هي أساس التصرف في ميزانيات البلديات والمجالس المحلية، مؤكدين تطلعهم إلى إقامة الانتخابات البرلمانية النزيهة لإنقاذ أوضاع الليبيين المعيشية من ذلك التردي والانهيار الذي يعانونه، وإلى إدماج كافة البلديات والمجالس المحلية الليبية في المساعي الدولية لحل أزمتهم.

وأوضح البيان أن آراء المشاركين توافقت على أن البلديات و المجالس المحلية هي الشرعية الوحيدة التي لا يمكن التشكيك فيها، حيث يعد استقرارها هو جوهر تماسك النسيج الاجتماعي الليبيز

واشار إلى ضرورة تفعيل القوانين النافذة وعلى رأسها قانون رقم 52 لسنة 2012 ودراسة إمكانيات تعديله لتعزيزصلاحيات الحكم المحلي، مشددين على ضرورة مشاركة تلك البلديات في إعداد الميزانيات المحلية التي يجب أن يتم صرفها في مواعبد ثابتة، مقرين التزامهم بتوفير موارد مالية إضافية تخصص لمعالجة الحالات الإنسانية الليبية.

وأكد البيان، ضرورة أن تعمل السلطات المركزية على وضع قواعد للجباية المحلية، موضحًا أن الأمن هو الحق الأساسي لجميع المواطنين، وأن صلاحيات البلديات والمجالس المحلية لتوفير الأمن ومكافحة الجريمة.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

الوسوم

أخبار ذات صلة