دولي

مسؤول أممي عن مأساة “الروهينجا”: نموذج كلاسيكي للتطهير العرقي

المتوسط_ حسين محمود:

وصف المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، زيد رعد الحسين، معاملة أقلية الروهينجا المسلمة في بورما بأنها تشكل “نموذجًا كلاسيكيًا لعملية تطهير عرقي”، حسبما ذكرت وكالة “رويترز”.

وقال المفوض السامي، في افتتاح الدورة السادسة والثلاثين لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف، اليوم الإثنين: “بما أن بورما رفضت دخول المحققين التابعين للأمم المتحدة المتخصصين في حقوق الإنسان، لا يمكن إنجاز تقييم الوضع الحالي بشكل كامل، لكن الوضع يبدو نموذجًا كلاسيكيًا لتطهير عرقي”.

 

أخبار ذات صلة