دولي

على خطى تشافيز.. الرئيس الفنزويلي في الجزائر للمرة الثانية

المتوسط_ حسين محمود:

وصل الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، الإثنين، إلى الجزائر في زيارة رسمية تستمر 24 ساعة، كما أفادت وكالة الأنباء الفرنسية.

وتعد هذه ثاني زيارة رسمية لـ”مادورو” إلى الجزائر منذ توليه الرئاسة، وكانت زيارته الأولى يناير 2015 وركزت على موضوع النفط، أما سلفه الرئيس الراحل هوجو تشافيز فقد زار الجزائر 4 مرات في الأعوام 2000 و2001 و2006 و2009.

وحطت طائرة الرئيس الفنزويلي في مطار الجزائر العاصمة آتية من أستانا، حيث شارك في قمة لقادة دول منظمة التعاون الإسلامي بصفته الرئيس الحالي لحركة دول عدم الانحياز.

وذكرت الرئاسة الجزائرية، في بيان مقتضب، أن “مادورو” سيبحث مع المسؤولين الجزائريين “علاقات الصداقة والتعاون الثنائية وسبل تعزيزها”، إضافة إلى “المسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بما فيها وضع السوق العالمية للمحروقات وآفاقها”.

ولم يوضح البيان ما إذا كان الرئيس الجزائري بوتفليقة سيلتقي الرئيس الزائر من عدمه.

وتعاني الجزائر وفنزويلا المنضويتين في منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، من انهيار أسعار النفط منذ 2014، لا سيما أن 95% تقريبا من مداخيل هاتين الدولتين مصدرها الذهب الأسود.

أخبار ذات صلة